الاعجاز العلمي لحديث الرسول

الاعجاز العلمي لحديث الرسولحيوان منوي

قال رسول الله عليه افضل صلاه وسلام اذا علا ماء الذكر ماء الأنثى كان المولود ذكرا واذا علا ماء الأنثى ماء الذكر كان المولود أنثى
والعلم الحديث يقول صدقت يا رسول الله وما نطقت عن الهوي
فماء الرجل هو سائله المنوي وهو قلوي ومعظم مكوناته من غده البروستات حوالي ٧٠٪ واذا كانت نسبه القلويه هي الغالبه في العمليه الجنسيه كان امكانيه وصول حيوان منوي يحمل الكرمزوم ابسلون y افضل فهو اقل وزنا عن الحيوان المنوي الذي يحمل الكرمزوم الانثوي x لذي هو اسرع حركه في البحث عن البويضه
وهنا تكمن مشكله ماء المراءه وهو السائل الصفر المنضوح من جدار المهبل لتسهيل عمليه الايلاج فسائل المراءه غني بالسكر المعقود Glykogen وهو يعطي وسط حمضي للمهبل

تلقيح بويضه في حاله ان ماء المراءه اكثر واكثر حمضيه يموت العدد الاكبر من الحيونات المنويه التي تحمل كرموزوم الذكوره ويكون الحظ للمولود انثي واذا كان العكس ماء الرجل كثيف وقلوي يغلب حموضه ماء الانثي وتكون فرصه ان يكون المولود ذكر
فعلي الرجل عند شعوره باقتراب القذف ان يقذف كامل سائله عند عنق الرحم ولا يتحرك بعدها حتي يتثني لعنق الرحم امتصاص السائل المنوي بسهوله
وهنا يكمن سر الحديث لمن يرغب في طفل انثي او طفل ذكر
الرجل الاكل للخضار والقليل من اللحوم والكثير من الاسماك فرصته للحصول علي ذكر اكبر
والمراءه الاكله ايضا للنباتات والمتجنبه اللحوم والاجبان والقلق والتوتر فرصتها في الحصول علي مولود ذكر اكبر
ومهما كان المولود ذكر او انثي علينا ان نحمد الله علي ما وهبنا وعلي الرجل ان يحنوا علي زوجنه فنوع الجنين ذكر او انثي يحدده الذكر فهو من يحمل حيوان منوي يعطي ذكر او انثي
انشرها ولا تدع المعلومه تقف عندك عل وعسي تصل لشاب ملحد او ناكر للاحاديث
وللحديث بقيه

 

Share this Post

4,051 total views, 5 views today

Schreib einen Kommentar

Deine E-Mail-Adresse wird nicht veröffentlicht. Erforderliche Felder sind markiert *