صلاه

متي صليت اخر مره

بالطبع هبط علينا النت بالعديد من المشاكل والاوهام والاكاذيب فمنا من الحد وترك الاسلام واظهر ذلك او اخفاه والسبب مشايخ السلفلف السلوفه والظلم الاجتماعي وشبهات الملحدين والمنصرين علي النت ومنا من صار بوذي وهندوسي وازوتركي وهو لا يعلم اي صار له الهه الخاص وكما ذكر في القران كالذي جعل الهه هواه فمنا من يبحث عن صوره الرب الكيوت اللطيف الظريف الي اسمه محبه وكلنا بنحب بعض وكلنا حلوين مع بعض وفي بحر النت غرق الكثيرون في بحور من لظلمات والاحلام والاوهام

هناك من يحاول ان يحذر وينبه ويشرح ولكن الناس عنه غاضبون ومعرضون فهم يا مع شيوخ السلفلف او شيوخ التنميه البشريه او شيوخ نظريه المؤامره اومع الجورو  امثال اوشي ومريم نور او الدعاه الشيكي ميكي امثال عمرو خالد وعدنان ابراهيم والكيالي والفقي وامثلهم

والبعض لا يجد ما يكتبه فتدروش يعني اصبح درويش نت لا يضع الي بوستات ايات قرءانيه دعوات معتبره ومقبوله بالتاكيد  صور لاشكال غريبه وعجيبه ممن حلق الشارب واطلقوا اللحيه مثل حسان وبتنجان

لكن اين انت من كل هؤلاء واين علاقتك الفعليه مع الله  متي صليت اخر مره  هل فعلا تصلي له هل فعلا تناجيه هل فعلا لك اي علاقه به خارج النت وفي حياتك الشخصيه والداخليه التي لا يطلع عليها الاهو

اجمل ما سمعت في حياتي مقوله احد الاخوه السعودين استاذنكم فانا ذاهب اقابل ربي قلنا له يا شيخ انت عاوز تنتحر حرام عليك فرض بتعجب لا انا ذاهب اصلي نعم انها الصلاه الصله المقابله والقبول كما نفتقدها جميعا وكم غيرت كلمه هذا الاخ في نظرتي للصلاه

كم مره نسيت عدد ركعاتك وتلخبطت في ايات تتلوها كم مره فكرت في العيال والمال اثناء الصلاه نحن لا نصلي بل ننفذ حركات مثل اليوجا فارغه من محتواها وهنا وهناك تجد معاتيه الدعوه الدعاء المستجاب الدعاء الاكيد الدعاء الفريد نحفظ ونكرر كما القرود

الله لا يسمع لدعاء منمق محفوظ ولا يقبل صلاه صاحبها تائه بين الدنيا وبين ربه

الصلاه هي التامل الاسلامي السكون الروحي الهروب من الحياه لمن يحبك ويرحمك ويحفظك ويحميك حتي اكثر من ابيك وامك

تقول انا لا اشعر بشئ ولا تريحيني الصلاه

 لانك لا تصلي ولا تقابل ربك ولا تخرج من وهم الحياه للحياه الحقيقيه بين يديه الله لا يحتاج صلاه ودعاء بالعربيه الفصحي ولا ان تكرر دعاء الرسول او الصحابه هو يريد ان يخرج دعائك من قلبك بلغتك هو يفهم الصعيدي والفلاحي والامزيغي والصين كل اللغات

ولكن يتقبل المضطر اذا دعاه

وكلمه اخيره حاول ان تتكلم مع الله لا ان تتكلم عن الله الله ليس محبه فالمحبه شعور وهناك من يشعر به فعندما تكرر مثل القرد الغبي كلام الغرب المسيحي ان الله محبه فانت تقول ان هناك من هو اعلي من الله وهو من يحب تلك المحبه

الله وصف نفسه انه الودود اي كثير المحبه الرحيم العفو الكريم الرحمن

  كلمه بالعاميه باي طريقه لكن كلمه من فضلك في الصلاه وفي خارجها وستشعر مع الوقت بالفرق وبدل من ان تضيع الساعات والشهور والسنوات في محاوله اتقان التامل جرب هذه النصيحه

الذين يذكرون الله قياما وقعودا وعلى جنوبهم ويتفكرون في خلق السماوات والأرض ربنا ما خلقت هذا باطلا سبحانك فقنا عذاب النار

يا رب ازقنا حلاوه القرب منك والوقوف الحقيقي بين يديك

متي صليت اخر مره

751 total views, 1 views today

Schreib einen Kommentar

Deine E-Mail-Adresse wird nicht veröffentlicht. Erforderliche Felder sind markiert *