الظلم ظلمات

الظلم ظلمات يوم القيامه
الظلم هو افه الدنيا ولولا الظلم ما خلق الله النار ياخذ من الظالم ليعطي المظلوم في الجنه وبالطبع هو طاقه سلبيه تجر الاسي والحزن للظالم والمظلوم وعلاجه الوحيد في الدنيا هو التسامح والغقران لمن ظلمنا يكفيه ما يحمل من ذنوب وما ينتظره من عذاب اما اذا كان الظالم من الاهل والاحباب والاقارب يجب ان ننبه لقول الرسول الظلم ظلمات يوم القيامه والاستمرار في المعامله الحسنه وارسال طاقه العطف والود علي وعسي ان يستيقظ ضميره ويكف عن ظلمه المهم ان لا نسمح للشيطان ان يدمر حياتنا بان نعذب انفسنا في التفكير في من ظلمنا والرغبه في الانتقام وللسيد المسيح مقوله جميله لو فهمناها مسلمين ومسيحيين لنلنا السعاده في هذه الدنيا احبوا اعدائكم واحسنوا للمسئ اليكم فالعدو يشغل حيذ كبير في داكرتنا ويشغل جزء كبير من طاقه المخ والعدو حتي ان مات اذا تذكرناه ظهرت مشاعر الغضب والنفور بما يصحبها من ارتفاع لهرمونات الغضب مثل الادرنالين والكورتيزون وبذلك نضر اجسادنا ومقوله المسيح احبوا اعدائكم تعني في جوهرها احبوا هذا الجزء في ادمغتكم حتي تشعروا بالسلام الداخلي حتي تحرروا هذا الجزء في العقل من طاقهالتدمير الذاتي ليعمل لصالح صاحبه لا ليعمل ضده من يحب عدوه في الواقع هو يحب نفسه ومن يحسن لعدوه في الواقع هو يحسن لنفسه

2,981 total views, 10 views today

Schreib einen Kommentar

Deine E-Mail-Adresse wird nicht veröffentlicht. Erforderliche Felder sind markiert *