قصه اعطني الكلمات

اعطني الكلمات

يحكي انه قد انقطعت الكهرباء في مملكه النتستان الشرقيه
وخرج الناس للشارع منهاره وعصبيه
وفجاءه اشرقت شمس الله وانارت المكان
البعض تمني يعمل لها ريموف او حتي ديليد الان
وعرف الناس انهم اجساد لهم ارجل ولهم اياد
حاول البعض ان يحدث جاره لكن كيف يكون الحديث بدون كيبورد وماوس وشاشه
ماذا اكتب واين شاشتي اين قائمه الايموشن اين صفحتي
حاول البعض ان يجري شات صوتي فلم يجد الكلمات
فكل الاختصارات ذهب معناها بذهاب الشات والنت
وصرخ الجميع في صوت جونج
وخرج حاجب الملك وبجواره شاشه عملاقه
مكتوب عليها بلغه نتيه هيلوغروفيه
انقضي عصر الكهرباء والنت والملك بيقولكوا مافيش معنديش
وضرخ شابا مكتئبا بلغه الاختصار اين السبيل انا حزين انا محتار
وكتب الحاجب علي الشاشه اخر رساله ايها الشعب العاله
ابحثوا عن الكلمات

اعطني الكلمات قصه قصيره تاليف محمد مصطفي

اعطني الكلمات

3,173 total views, 10 views today

Schreib einen Kommentar

Deine E-Mail-Adresse wird nicht veröffentlicht. Erforderliche Felder sind markiert *