الصنوبر

اسرار الصنوبر

بالطبع الكثير منا يتناول حبوب الصنوبر في الحلويات والسلطات وعلي راسهم صلصه البيستو الايطاليه ومعروف ان افضل انواع الصنوبر هو القادم من جبل لبنان
لكن من منا يعرف قدم محبه البشر للصنوبر وانه كان من الاسباب الهامه لاحتلال الفراعنه لسوريا ولبنان قديما
بيروت هذه المدينه الجميله اول ما ذكرت كان في رساله موجهه للفرعون اخناتون في الاسره ال ١٨ علي لوحه من الطين موجوده الان في المتحف البريطاني
اولا اود شكر الاستاذ محمود الترجمان والاستاذ انا انا لما قدموه من تعليقات علي مقدمه هذا المقال
واقول نعم هناك علاقه وثيقه بين سر التحنيط وشجره الصنوبر وهناك علاقه اوثق بين حبوب الصنوبر والغده الصنوبريه في المخ
بيروت ذكرت كما قلنا في رساله تل العمرنه باسم بيروتا وذكرت ايصا في موضع اخر بلقبها بان ان بيريت لاهميتها كمصدر اول للحديد وهناك خنجر توت عنخ امون الذي لا يصداء حتي الان المصنوع بحديد لبنان
بذور الصنوبر تتميز عن باقي المكسرات المعروفه ليس فقط بلذتها وصعوبه الحصول عليها ولكن بوجود كميه وفيره من حمض اللينول المضاد للاكسده وللسرطان فهو حمايه قويه لجدار الخلايا السليمه وهو موجود ايضا في بذور الكتان وسنتحدث عن رجيم السرطان في مقاله اخري الي جانب توفر حمض دهني اخر يسمي حمض الزيت يمتض بدل الكولسترول الضار في الامعاء وينظف الاوعيه الدمويه منه ايضا فهو مهم جدا لمرضي القلب الي جانب ان الصنوبر يعتبر اكبر مصدر نباتي للزلنيوم او الزلين وهذا العصر هام جدا في عمليه توليد الطاقه في الخليه وتحويل السكر الي اي تي بي عنصر الطاقه في الجسم كما اه مضاد قوي جدا للاكسده ومنشط للدوره الدمويه في المخ الصنوبر يحتوي ايضا علي كميه هائله من البوتاسيوم الملح المسئول علي حفاط الخليه علي الماء بداخلها ووقايتها من الشيخوخه الصنوبر يحتوي علي القليل من الاحماض الامينيه والكثير من الدهون المفيده للجسم وهناك وصفات طبيه كثيره من عصر الفراعنه تحتوي الصنوبر فمثلا الصنوبر المطحوت مع العسل مقوي جنسي قوي للرجال الصنوبر ودهن الاوز والحنظل والبيره الفرعونيه لتطهير الامعاء
لكن برغم فوائد البذور الجامه فللشجر فوائد اكثر الجذور تحتوي علي مواد لها تاثير الاسبرين ومضاده للالم والالتهابات واللحاء هو سر امر نابليون بونابرت بزراعه اثنين ونصف مليون هكتار باشجار الصنوبر اللبناني في فرنسا فاللحاء مضاد قوي للاكسده مقوي للاوعيه الدمويه معالج للدوالي والبواسير مقاوم للمياه الزرفاء في العين منشط للدوره الدمويه في المخ مقاوم للشلل الرعاش مقاوم لتاكل الشبكيه مغوي للمعده والامعاء
اما الخشب يا ساده فهنا يكمن احد اهم اسرار التحنيط التي لمح لها استاذ محمود الترجمان شجر الصنوبر من الشجار القويه المليئه بالرتنجات المقاومه للبكتريا والفطريات لذي كان يبدله الفراعنه بالذهب لحاجتهم اليه في عده امور خاصه بالتحنيط الا وهي
زيت الصنوبر المستخرج من الخشب بالتقطير المائي مقاوم قوي للبكتريا والفطريات وكان يحقن في احشاء المومياء من الشرج لقتل البكتريا ويخلط بنشاره الخشب ويوضع في تجويف البطن
صمغ الصنوبر كان يخلط مع الاصماغ العطريه الاخري مثل البخور الصومالي ولبان الدكر السوداني ويسقي به اللفافات الكتانيه التي تلتف بها المومياء
القطران النباتي المستخرج من خشب الصنوبر كان يدهن به جلد المومياء لسد المسام وحفظها من الفطريات
استخدم الخشب لصلابته وعدم تشققه لعمل التابوت الداخلي وللتابوت الفرعوني قصه ظريفه اود ان اذكرها
في متحف المصري يوجد ثلاث توابيت للفرعون توت عنخ امون تابوت داخلي من الخشب تابوت من الذهب الخالص وتابوت من الحجاره وكانت هذه التوابيت الملهمه لمخترع التترا باك او علب تغليف وحفظ الالبان والعصائر المعروفه الموضوع له علاقه بسر طاقه الاثير او ما سمي خطا طاقه الارجون
شجر الصنوبر موجود في التبت وفي سيبريا وفي الشام وفي فرنسا والمغرب وتونس ولكن لشجره الصنوبر قصه اخري في تراث اهل سيبريا فيقولون الصنوبر الحزين وهم يعنتقدون ان الصنوبر يعيش لاكثر من ٤٠٠ عام يجمع احزان الناس ثم يصرخ لمده اربعين عام من الالم حتي يشتعل ذاتيا ويمحا الالم معه وهم يصنعون الحلي منه وكذلك نري الصنوبر في العقيده البوذيه والسوماريه وارتباطه بالغده الصنوبريه ولكن هذا حديث اخر يتبع ان شاء الله

921 total views, 1 views today

Schreib einen Kommentar

Deine E-Mail-Adresse wird nicht veröffentlicht. Erforderliche Felder sind markiert *